وزعتّ مؤسسة الأنوار النجفية قسم أيتامنا فرع محافظ كربلاء المقدسة هدايا ماليةً على (250) يتيماً من المسجلين في برنامج قسم أيتامنا التابع للمؤسسة بمناسبة حلول ذكرى ولادة الرسول (صلوات الله عليه وآله) مع إقامة زيارةٍ جماعيةٍ للإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس (عليهما السلام).

مسؤول قسم أيتامنا في كربلاء المقدسة الأستاذ علي الهنون صرح لإعلام المؤسسة أن القسم نفَّذ برنامجاً خاصاً بذكرى ولادة الرسول الأعظم صلوات الله عليه وآله لـ(250) يتيماً من الأيتام المسجلين في قسمنا بمحافظة كربلاء المقدسة, تضمن البرنامج زيارةً جماعيةً للإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس (عليهما السلام) وبعدها التوجه في احتفالية مصغرة بالمناسبة وزعنا خلالها هدايا نقطية على الأيتام.

الهنون أكد أن الرسول الكريم نبي الرحمة والإنسانية محمد (صلوات الله عليه وآله) أوصانا برعاية وكفالة الأيتام، هذه المناسبة المباركة يجب أن نحييها ونشعر الأيتام بأهميتها والنعمة الكبرى التي أنعمها الله سبحانه وتعالى بإرساله لنا نبيه ليخرج الناس من الظلمات إلى النور ومن الظلم إلى الرحمة. 

وبيّن أن القسم يرعى العديد من المشاريع الإنسانية طيلة المرحلة السابقة، وحرص على القرب من عوائل الأيتام والتعرف على واقعهم المعيشي ومتطلباتهم والسعي لتأمينها, مشيرا إلى أن سماحة الأمين العام لمؤسسة الأنوار النجفية مساحة الشيخ علي النجفي(دام تأييده) نقل لنا تأكيدات سماحة المرجع(دام ظله) على رعاية الأيتام وعوائلهم, والاهتمام بهم وإشعارهم بالمحبة والسلام والأمان

.